عدتُ وحذائي الأبيض

20150919_234239

عدتُ إذاَ وحذائي اﻷبيض نظيف!

كنت أتصور بأن أمطار أمستردام ستحوّل لونه إلى “طيني” بعد يومين من الوصول، ولكن لم تُمطر  كثيراً سوى ليلة البارحة، آخر ليلة في رحلتي. ما إن بدأت أستمتع بأجواء المدينة، الناس يملأون المطاعم والمقاهي والحانات، عطلة نهاية اﻷسبوع، قلت لزوجتي: للتو أكتشف جمال المدينة. لا أدري إستجابةً لغبطة زوجتي أم أني حسدت نفسي، جاء المطرُ غزيراً لم يتوقف إلا بعد مدة كافية لإنهاء أمسية الناس وإخلاء الساحات والمقاعد. رجعت للسيارة، ثم الفندق!

رجعت وحذائي اﻷبيض أبيضاً.

19 سبتمبر 2015