Sorry British.. I can’t feel sorry

Sorry British.. I can’t feel sorry
Dear British, 71newp
Today I read news in Independent newspaper on its website. The title was “”First female soldier killed in Afghanistan“. “ As a matter of fact, the British government does not find it hard to deceive its people by saying that the female, like many others, has been killed for “the noblest of causes” and they deserve to be thanked for. Actually, this is what the commander has said: “”Our troops are the best in the world and fighting for the noblest of causes”. So, are they noble causes? “
How can they be noble causes when they are supporting, backing up, and sacrificing the British young men’s blood for what?? for supporting the American Administration rashness, stupidity, lie and falsity decisions? By doing this, the U.S. government keeps in fooling you and sacrificing your young men’s blood.  They are using the naïve people in your nation. They claimed that Iraq has weapons of mass destruction and you simply believe them.  
In fact, I could not feel pain for this news. Is it because I am a terrorist who is athirst for your blood? “While I am scared from the gecko!!” or is it because I hate you and I wish you disappear one day? No…never. I will tell you why.
121398
I don’t feel pain because no one can count the number of killed females in Palestine, Afghanistan and Iraq, and all of them are not soldiers…they are only citizens. Besides, there are also countless of widows, homeless and many of their children have become orphans. For example, (33thousands Iraqi men are killed since 2003 till 2007) Lancet Magazine
Many years ago, we have been bleeding because of such statistics, but day after day, it has become so normal to the extent we can feel nothing. Daily, we hear the tragedy of many women in these countries, and they are suffering because of your government approval for the U.S. So, how do you expect our feelings to be? Sadly, our wounds are already dead…we can’t feel pain anymore. Actually, you have killed humans’ feelings, not only in the Muslims’ feelings but in all people around the world. After all, you ask: “why do they hate us?”
People in Afghanistan are still defending their land not thinking about the price, although they have been suffering from war for more than six years. They are completely ready to sacrifice their souls in order to set their land free. In the other hand, Iraq is suffering much more from the U.S. occupation. Yet, the British or the American will not win to make their dreams come true. 
In despite of all these things, I know that many educated men of Britain do not believe in such subordination for the U.S. government. To be honest, I hope they increase more and more so they can have an effect in the politics decisions for everyone’s good.
In the same article, the Defense Secretary Des Browne said: “We have now lost nine soldiers in 10 days and every single one of them is a tragedy.”
At the end, I just want to understand one thing only. If losing one person from your troops is considered to be a tragedy, what about losing a whole country, killing and driving away its citizens??? How these people’s reactions are supposed to be???
Sorry once again…I can’t feel any sadness
Your brother from Bahrain
Ahmad Al-Harban
For those who want to post a comment and they can’t because of Arabic, you can email it to me and I will post it: alharban@gmail.com
 

Thank you Haifaa Al-Kattabi for this nice translation.

* * * * *

آسف يا بريطانيون.. لا أستطيع أن أشعر بالأسف
أخواني أخواتي البريطانيين..
قرأت الخبر المنشور اليوم في جريدة الاندبندنت على موقعها الالكتروني بعنوان “أول جندية بريطانية تلقى مصرعها في أفغانستان“، ولا تجد حكومتكم غضاضة في خداعكم بأن الفتاة -كما غيرها من الجنود- ذهبت ضحية خدمة إنسانية نبيلة تستحق شكر العالمين، كما قال رئيس حكومتكم جوردون براون في نفس الخبر في معرض تعازيه لعائلات المفقودين: “إن قواتنا هي الأفضل في العالم وتقاتل من أجل أنبل الأسباب“.
القوات البريطانية تقاتل لأجل أنبل الأسباب؟!
دعم، ومساندة، وتأييد، وتضحية بدماء شباب بريطانيا، في سبيل نصرة طيش، وحماقة، وكذب وافتراء،الإدارة الأميركية –العراق يمتلك أسلحة دمار شامل- يسميه برون “أنبل الأسباب” !
آسف أخواني أخواتي البريطانيين، لم أستطع أن أتألم أبداً لهذا الخبر، لماذا ؟
هل لأني إرهابي متعطش لدماءكم (وأنا الذي أخاف من الوزغ) ؟!
أم لأني أكرهكم وأحقد عليكم وأتمنى لكم الزوال ؟!
أبداً.. دعوني أخبركم لماذا..
لأن عدد القتلى النساء في فلسطين، وفي أفغانستان، وفي العراق، لا يمكن لأحد أن يحصيه بدقة فضلاً على أن يقول (أول امرأة)، وهن بالمناسبة لسن جنديات، بل مدنيات.
أما عدد الأخريات اللواتي رُمِّلن، ويُتَّمَ أبناؤهن، وشردن حتى أصبحن لاجئات هنا وهناك فلا يمكن تصور عددهن.
(بلغ عدد القتلى العراقيين من 2003 حتى أغسطس 2007، مليون و33 ألفاً، حسب مركز استطلاعات الرأي في مجلة لانسيت البريطانية، مقرها لندن)[1].
كنا نتألم بسبب كثرة هذه الأخبار المأساوية، وغدا الأمر للأسف طبيعياً مع مرور الوقت، (وما لجرح ميتٍ بإيلامُ). هذا حالنا ونحن نسمع مآسي نساءنا، والذي يقف وراءها تأييد حكومتكم لسخافات الولايات المتحدة، فماذا تنتظرون والحال هذه أن يكون شعورنا تجاه مآسي نساؤكم ؟
لقد قتلتم في كثير من سكان الأرض-وليس المسلمون فقط- الشعور، ثم تسألون “لماذا يكرهوننا؟” !
استمرار دعم حكومتكم لطيش وحماقة الإدارة الأميركية، يعني استمرار تغافل وخداع بسطاؤكم، والتضحية بدماء شبابكم في سبيل سراب ووهم، وكذب وتضليل، ذاك الذي يطلق عليه براون “أنبل الأسباب”.
فهذه أفغانستان، مر على تدميرها ما يقرب من الست سنوات، ولا زال الناس هناك يرفضون احتلالكم البغيض، أنتم والأميركيون ومن معكم، ولا زالوا يقاتلوكم بكل ثمن، وهل هناك ثمن أغلى من الروح؟! فلن تفلحوا أبداً في سيطرتكم الكاملة التي تحلمون بها. هذا الوضع في أفغانستان، فما بالكم بالعراق، حيث المقاومة أشد وأقوى ؟!
أعلم أن كثير من عقلاؤكم لا يرتضون هذه التبعية الحمقاء للولايت المتحدة، وأتمنى أن يزيد عددهم ويكونوا أكثر فاعلية ليتمكنوا من التأثير في القرار السياسي ولو بعد حين، ففي ذلك مصلحة أبناء مملكتهم قبل غيرهم من أبناء هذا الكوكب.
في نفس الخبر، يقول وزير الدفاع ديس براون: “لقد فقدنا تسعة في غضون عشرة أيام، وفقد كل فرد من هؤلاء مأساة”.
فإذا كان كل فقيد من قواتكم مأساة، فماذا عساه أن يكون ضياع وطن وقتل وتشريد أهله ؟!
وماذا عساها أن تكون ردة فعلهم ؟!
آسف مرة أخرى.. لا أستطيع أن أشعر بذرة من الحزن !
 
أخوكم من البحرين
أحمد الحربان
الأستاذة هيفاء الكتابي.. شكراً جزيلاً على الترجمة الرائعة J

نُشرت بواسطة

alharban

Bahraini guy, working at Al Jazeera Media Netowrkin Doha. Triathlete, 2 IM in pocket. Founder of @weallread.

13 thoughts on “Sorry British.. I can’t feel sorry”

  1. أشكرك أخى الكريم على هذه الموضوعات القيمة و الاسلوب المتميز و السعى لنشر المعرفة
    تحياتى و تمنياتى الطيبة
    ناديه طه

  2. actuallyI can be happy more and moreأعيدوا إرسالها حسناً قد نفعل ولكن هل ستساعد هذه اللغة معهم ؟ هل يستشعرون مثل هذه الكلمات والجمل التي تثير العواطف . . هل يشعرون بالحزن حقاً ؟ . . أو هل يشعرون أصلاً ؟!في الحقيقة دمهم بارد جداً تمشي فيه قطع الجليد ولا يملأ رأسهم غير الإحصائيات والرسومات البيانية و 1 1=2

  3. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شكر لدعوتك وصدقت لما نحزن ونتألم من أجل من ذهبت لزهق أوراح الأبرياء الا تعي حكومات بريطانيا وغيرها من دعاة الحرب وتجارة الدماء بأنهم قتلتة ومجرمين لابد ان يعدمو بساحة عامة والأن يقولون أنبل الأسباب هل قتل النساء والأطفال في الفالوجه والآعظمية وفي كل شبر من العراق وأفغانستان صارت أنبل الأسباب
    أستاذي الكريم من كثر ماصرنا نشوف الدم والقتل هنا وهناك أصبحنا امة مخدره بالموت نحن أمة برسم الموت حقل تجارب ليس الأ وللاسف من يدعون أنهم رعاة الرعاية هم من يقدمون شعوبهم للعدو هدية
    دمت بخير وجزاك الله كل خير
    قلب عاشقة مر من هنا ويقول حسبنا الله ونعم الوكيل في عدو الله والمسلمين

  4. أنا أخالفكم الرأي جميعا لحدا ما فمخالفتي لكم في النهاية أقوي تأيد لكم فأناء حزينة على سارة بمقدار اكبر من المجتمع الذي كانت تعيش فيه؟؟؟
    لم يكن حزني على قتلها ولكن حزني عليها مجرد شفقة علي نهايتها الضائعة التائهة فكم نفس قتلت وشردت وكم شهيدا أو مصاب طفل كان أم شيخ أو امرأة لطخة بدمائهم يديها إلى أين ستكون وكيف ستحشر ؟؟؟
    فعلي من نحزن وبمن نفرح يا ترى؟؟؟
    انحزن أو نفرح على قوم أحبهم الله فابتلاهم ببلاء يكون لهم سبيلا للاستشهاد فيكونوا مع الصديقين والشهداء ويكونوا في صحبة سيد الأكرمين المصطفي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم….
    صحيح أن منظرهم وهم يقتلون ويشردون أمام ناظري العالم وأمام قادة شعوب المسلمين المتفرجين على مصائب هؤلاء الشعوب و لا يحركوا ساكنين يدمي ويحرق القلوب ويبكي العيون ولكن لو شاء الله لنزع عنهم هذا كله ولكن يدل على أن الله يحبهم …
    و أن قتل واحد منهم تقوم الدنيا ولا تقعد و قتل آلامه الإسلامية فردا… فردا لا يحرك فيهم ساكنا…
    هل هذا يعني إن دماء المسلمين رخيصة لهذا الحد ؟؟؟
    ويبقي السؤال على من نحزن وبمن نفرح يا ترى؟؟؟
    انحزن عليهم أم على أنفسنا ونحن جالسون هنا فقط نتكلم نستنكر ونعبر عن حزننا بكلمات تخرج من أفواهنا لا تكاد تصل إليهم وان وصلت لا تؤثر وكيف توثر في قلوب ميتة ؟؟؟

  5. كثرت الاخبار المأساوية ولدت فقد الاهتمام في اخواننا المسلمين في جميع ارجاء العالم و

    البريطانيون والامريكان ليسم هم من يدعم حكومتهم بل نحن العرب

    تقف حكوماتنا مجردة التفكير مقيدة الايدي لاضمير ولا نخوة … تقف وتنظر لما يحدث لعالم المسلمين دون ان تحرك ساكنا

    انظر يا اخي كم كثرت اللقاءات والدعوات والطلعات والرحلات بين رئساء الدول الكافرة الحاقدة على المسلمين مع رؤساء دول العرب والخليج
    احيانا أتسائل في نفسي عندما تقتل النساء والاطفال في الشوارع ويقع الااااف الشهداء وفي اليوم الثاني الامير او الرئيس الفلاني يلتقي مع الرئيس الكافر الامريكي الذي له يد في تلك المأساة .. اتسأل هل يثار هذا الموضوع وهم على مأدبة الغذاء او العشاء .. هل يذكر جزء ولو قليل عنه …؟؟؟؟!!!!

  6. أخي أحمد .. أنت كاتب جيد بالعربية، والأخت المترجة ترجمت مقالتك حرفيا، مما أفقدها شيئا من الروتق، والحقيقة أنني فتحت المقالة فقلت .. ممتاز ، حتى وشلت إلى النص العربي .. الغرب يحتاج لمن يخاطبهم بأسلوبهم، ليتفاعلوا معك,, ولا ينقص ذلك بالطبع من أهمية انوضوع .. لك خالض تحياتي

  7. شكرا أخي على المقال إللي جاء في محله
    وخطة الترجمة خطوة جميلة جداً
    عسى أن تصل لمن يجب عليهم إعادة ترتيب أفكارهم واعتقاداتهم

اترك رد