رسالة من فلسطين

229576_408731775847516_552448127_n

أخت فلسطينية تسكن في حيفا، تعرفت عليها خلال زيارتي لفلسطين قبل 3 سنوات، أدرَجَت يوم أمس على الفيس بوك (عاجللللل.. يهودا غليك مات ونتن ياهو بالمستشفى.. يا رب خبر عن ابو مازن)، فدار بيني وبينها هذا الحوار:

السلام عليكم.. ظنيتكو بتحبو ابو مازن

بحب الشهداء انا

والله التفاصيل أنتم اعلم بها منا.. وما اقدر اعتمد ع الاعلام في معرفتها.. بس حتى تعليق الاخت قالت “الدعوة ع الاشخاص لا تفيد، بدنا اسقاط نظام”.. في تململ واضح يبدو من السلطة عندكم..

سؤال.. انتو دوله اسلاميه.. صح

والله ما اعرف تعريفك للدولة الاسلامية.. بس ما اظن دولنا اسلامية .. ليش؟

ليه من وين انت؟

البحرين

وصلكم معلومات انهم بقسمو الاقصى؟ وعم يمنعونا نصلي. وكل يوم في شهداء بدفعوا عن الاقصى؟؟

طبعاً، الجزيرة تغطي اخبار فلسطين بكثافة

انسى الجزيرة، الجزيرة كذابين مثل كل الحكام العرب، انتو ليش ما بتطلعوا مظاهرات؟؟؟ ليه بتتحركوش؟؟ احنا شعب واحدد

شعب واحد مين.. ما عاد حدا يهتم بأي قضية، والقضايا والمصايب  زادت، شي مؤسف ومخجل

انت ما بهمك؟؟؟ سكروا الاقصى. ممنوع ياذن المؤذن. ممنوع نصلي. كل يوم في شهيد

انا قلت انا ما يهمني؟!

بالجمعات بعتقلونا وبضربونا! بس مش مهمم

سؤال.. الجزيرة تكذب في اخبار فلسطين؟

الوضع اسوءء بكثير. احمد عندي جمله. اسمع. احنا مرابطين بهاي البلاد ومش راح نتركها للمحتل. الصلبيون اغلقوا الاقصى 70 عام ومع هيك الصلبيون راحوا والاقصى ضل. انتو بنفع تسكتو عن الحق وتكونوا شياطين خرس بس اتذكروا يوم الحساب عن الله. بتمنى يكون نهاركم مع ضمير

ليه بتحكيني وكأني ناسي الموضوع ومش مهتم ؟؟ او كأننا ناسيين الموضوع ومش مهتمين

لانه هيك. بنفع توصل لكل الحوليك انه دمنا مش رخيص ؟ واقصانا النا احنا بسسس. بس لصحاب الحق

انتي ماخذه فكره غلط .. تظنين ان الناس هنا كلهم ما بيحسوا بكم ولا يدرون عنكم

ما بدنا حدا يحس او يشفق علينااااا. اتحركوووو. اعملو اشي

مثل؟

انت بتحزنوا وبتكملوا حياتكم عاديي. ما بعرف كيفففف

مثل شو؟

الاقصى راح ينهدممم. احنا مقابل الاقصى اعطينا حياتنا

ارجوج قولي لي مثل شو

امك الله يخليها مش احسن من اميي ولا من ام اي شهيد. حركو الحكم عندكممم. دول الخليججج وين؟؟؟ السعوديه؟؟؟؟

ما الومك. طبعاً احنا مقصرين كثير. لكن تعالي وشوفي الفعاليات هون عن فلسطين. وشوفي حجم التبرعات هون لفلسطين. ووو

احنا ما بدنا تبرعات! كرمتنا اغلا! اعترفلك اعتراف؟

تفضلي

احنا بفلسطين منكرهكممم. منكرهم سكوتكممم. متاسفه

لا تتأسفين

اطلعوا مظاهرات

يا ما طلعنا ما فادت بشي

ليش؟ الحكومة تمنع؟

ابداً. تساعدك وتشجع وما عندها اي مشكلة. تطلع المظاهر. يصرخ الناس. ترفع الشعارات. تتلى كلمات التنديد. تجمع التبرعات. ويرجع الناس. وتستمر عندكم المعاناة. ولا شيء بيتغير. المسألة أعقد من الخروج ف مظاهرات وأطول من هيك.. في رأيي الشخصي. بس اقولك، صح كلامك الاهتمام والحرقة والتحرك اقل من المطلوب، لكن في ناس كثير بتحاول، وتتكلم وتوعي وتذكر الناس بالقضية الفلسطينية، في مبادرات كثيرة، وقصة ان الكل مش مهتم والكل مش مفتكر.. هذا غير صحيح

في ناس ما بتعرف بالاخبار ولا تاريخ وصدقني ولا دين

صح.. في كل مكان في ناس هيك، وفي ناس مهتمة وتحاول بالي تقدر

في اشتباكات بالبلد يلي حدنا مع قوات الاحتلال.. لازم اطلع.. سلام

الله يحفظكم.. سلام

ودي انشر هذي المحادثة.. حتى انقل للناس واذكرهم.. تسمحين لي؟

طبعا

(انتهت المحادثة هنا)

ما رأيكم؟ أتمنى من كل من يقرأ هذا الحوار أن يكتب تعليقاً ولو قصيراً.

شكراً.

تصوير: أكرم دراوشه - كفركنا - فلسطين
تصوير: أكرم دراوشه – كفركنا – فلسطين

نُشرت بواسطة

alharban

Bahraini guy, working at Al Jazeera Media Netowrkin Doha. Triathlete, 2 IM in pocket. Founder of @weallread.

7 thoughts on “رسالة من فلسطين”

  1. أجد نفسي متعاطفا مع الأخت الفلسطينية لعدة اعتبارات يعرفها الجميع. وأعذرها على التعميم، تعميم الكره للعرب عامة والخليجيين خاصة. وكما يقولون “اللي ايدو في النار مش زي اللي ايدو في المي”.
    ولكني أرى – وأنا أؤكد أني من جماعة اللي ايدو بالماي ولا أنكر هذا الأمر – أن الحل يبدأ من داخل فلسطين وليس من الخارج.
    أين الحكومة الموحدة؟ كيف يمكن التحرك العربي في ظل هذا الانقسام؟ ولا أظن أن أي حل لا يكون فيه تدرج.
    المظاهرات التي لم تحل مشاكل مصر وليبيا واليمن لن تحل قضية فلسطين بكل تأكيد

  2. الكل مع فلسطين .. هي حاضرة في دعائنا وفي صلاتنا إلى يوم الدين.. حسن الظن في النوايا وعلاقاتنا هو مانريده الان بدلا من التشكيك في ذلك !
    لو كنا سنحكم من هذا المنطلق فوضع فلسطين افضل مليون مرة من وضعنا ..
    اذا فلسطين مضطهدة من صهاينة ..
    هنا مضطهدين من مسلمين وبني جلدتنا يعيقون أي مسيرة إلى الأمام !! وهذا وقعه أعظم وأعظم ..
    الأقصى له رب يحميه ويتكفل به ولا خوف عليه مهما حدث من سوء وأسوأ..
    هذا قدر فلسطين ..
    ولكن في كل الأحوال سواء حال فلسطين أو العرب هل القوة والصراخ والعويل هو الحل ؟!
    لو كانت هي الحل لتحررت فلسطين منذ زمن بعيد ، ولو كانت هي الحل لانتهجها رسول الله عليه الصلاة والسلام في بداية نشر دعوته ولكنه لم يفعل ..
    اعتقد انه يجب ان يتم تغيير طريقة التفكير واعادة قراءة لطريقة ردود الأفعال حتى نصل لما نريد
    تحيتي

  3. احمد انا قرئت الرساله والمحادثه وجلست في حيره بين انو احنا ممكن نسشوي شيء او كا العاده بدات احس انو الموضوع اكبر مننا وكل دوله لها حكامها احنا في دول الخليج عندنا قمع طيب لو حتى طلعنا مظاهرات وبعدين ايش ممكن نغير احنا حكمنا بيسو اجتماع في مجلس الدول العربيه ويتكلمو كثير وبعدين ما في اي شيء يختلف احنا واقفين عند نقطة مانبعد عنها خطوه واحده للأمام. المشكله انو عندنا تخوف رهيب من الدوله الصهيونيه وامريكا حكامنا يوصلو لنا هذي الصوره بشكل غير مباشر. اعتقد لو ممكن يكون في حل جذري حد غيري ولا غيرك يقولنا عليه احنا الشباب العربي ممكن يسويه من غير ما يتردد.

  4. صحيح ان الأقصى قضيتنا ، لكن لن نشعر بهم طالما لم نعش وضعهم و لا ألوم الاخت على حدتها و اتهاماتها و اعجبتني ردودك ف المقابل 👍

  5. الحقيقة إننا مقصرون اتجاه هذه البلد كوننا ننغمس في يومياتنا وصراعاتنا الذاتية لا نستيقظ الا حين نسمع بانفجار الاقصى او اقتحامها او عند وجود انتفاضة هي تعبر عما تواجهه كل يوم ونحنُ نعبر عن مدى الامان الذي نسكنه ولا يشعر بالامر الا صاحبه لذلك أعذرها حتى وان بصقت في وجه احدنا لانها ترى ونحن نرى لكن هي من القريب و نحن من خلف حصوننا الدافئة

  6. ويبقى السؤال المحيّر دائما، هل فلسطين بحاجة إلى فعاليات وتبرعات!!

    الأمر أكبر من ذلگ، بيد أن كل ما تفعله الدول العربيه والخليجية من فعاليات لتشد رباط المؤازرة تدخل وتخرج صماء من الإذن..

    ماذا تحتاج فلسطين؟! ماذا تحتاج حقاً؟!
    هي بحاجة إلى تحركات دول بأكملها وجيوش هذا فعلاً ماتحتاجه ليلتئم جرحها، فالتبرعات حينما تصل دوننا تدمي كرامة أهلها..
    فلسطين بحاجة إلينا جميعاً، فكيف نلبي صرخاتها!!

  7. بعد أحداث غزة الأخيرة ظهر تعاطف الناس مع فلسطين من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، الجميع يريد فعل شيء، الجميع لا يعلم ما يستوجب فعله للمساعدة، هاشتاقات، صور جرحى وقتلى، استنكار، مظاهرات في بعض الدول، جمع تبرعات، و دعاءٌ مستمر.. كل هذه الأشياء في النهاية قد لا تنفع الفلسطينيون مادياً، و كونها لا تنفع مادياً، فقيمتها المعنوية لاتساوي شيئاً لديهم.. نحن فعلاً مستاءون من الوضع في الأقصى ولكن حقاً لا نعلم كيف نساعد.

اترك رد