عادت بيانات (الوحدة الطلابية)

الانتقاد نوعان: انتقاد آثم رخيص هدّام، ينطق به الجهلاء وفي كثر من الأحيان الحمقى، ليس له مستند سوى الجهل والهوى، وانتقاد بنّاء ينطق به العقلاء أصحاب الأفكار السوية، مبني على أسس من الخبرة والدراية ووجهات النظر المعتبرة.

عندما كنت رئيساً لمجلس الطلبة كنت أستمتع بقراءة النوعين من الانتقادات، وكنت أستمتع أكثر بالانتقادات الرخيصة الهدّامة، لأني كنت أعتبرها شهادات نجاح وحسن سيرة وسلوك مجانية، تعجز رفوفي الصغيرة عن حملها لكثرتها وتزايد عددها مع مرور الأيام!

ومن تلك الشهادات التي كنا، زملائي وأنا نضحك عليها، بيانات ومواقف قائمة طلابية تسمي نفسها بقائمة "الوحدة الطلابية"، وهي قائمة ظهرت تحركاتها في انتخابات مجلس الطلبة لدورته الثالثة، وبدأت عملها بفريق إداري في انتخابات مجلس الطلبة في دورته الأخيرة الخامسة، وكان الناطق الإعلامي لها الأخ الفاضل عضو مجلس الطلبة وممثل كلية الآداب حالياً أيمن الغضبان.

آخر بيانات "الوحدة الطلابية" وُزِعَ يوم الخميس الماضي، وذلك بعد طول غياب، تزامناً مع المسيرة الطلابية التي خرجت منددةً بما جاء في "ربيع الثقافة" من تجاوزات. انتقد البيان بأسلوب وضيع قد يستغرب البعض صدوره من قبل طلبة جامعيين مسيرة "ربيع الثقافة"، كما انتقد ما حصل في ملتقى إدارة الأعمال الثاني من عملية تنظيمية بحتة يراها البعض خطوة نوعية للفصل بين الجنسين في الجامعة!

 

واشتمل البيان رسماً كاريكاتيرياً يظهر فيه رجلين مطلقين لحاهما، ومقصرين ثوبيهما، يمسك أحدهما "رشاشاً" والآخر عصا، يفرقان الطلبة حسب الجنس، في إشارة لما حصل في ملتقى إدارة الأعمال الثاني كما أشرت، وهذا دليل لبعد البيان عن الواقع، فلا أقول أن الجماعة بالغوا، إنما غالطوا وحرفوا عن قصد ودراية، وكل من شارك في الملتقى يعلم ذلك.

هذا بدلاً من أن يشكروا الطلبة الذين نظموا هذه الفعالية المتميزة، والتي شهد الجميع بنجاحها، ويوصوا بتنظيم المزيد من هذه الفعاليات.

ولا أدري من يخاطبون في بيانهم حين قالوا "هل سنظل أعزاءنا الطلبة تابعين لوصايتهم؟!" فملتقى إدارة الأعمال نظمه الطلبة بجميع أطيافهم، وأعجب به الجميع حتى من "الوحدة الطلابية"، فقد أثنى كثيراً أيمن الغضبان عضو القائمة على الملتقى وتنظيمه، فمن هم والحالة هذه الأعزاء الطلبة؟! ومن هم والحالة هذه أصحاب الوصاية؟!

كان البيان خالياً من أي قضية تمس واقع المسيرة التعليمية بجامعتنا الوطنية، ولم يحمل هموم ومشاكل الطلبة، إنما كان كالعادة بياناً يوزع الانتقادات الرخيصة بأسلوب استفزازي كفيل لزرع الشحناء بين الطلبة.

أخواني أخواتي أعضاء "الوحدة الطلابية"..أين أنتم؟! لماذا لا نراكم تنظمون الفعاليات والأنشطة الطلابية المفيدة؟ لماذا لا نراكم تدعمون مجلس الطلبة ليتناول قضايا هي من الأهمية بمكان وتقفون معه صفاً واحداً لإيصال المطالب الطلابية؟ ألستم بدعاة "الوحدة الطلابية"؟ لماذا معظم بياناتكم ذات طرح فئوي، وذات طرح فكري مصادم لشريحة كبيرة من أخوانكم الطلبة؟ لم نجد لكم تجمعاً في الجامعة سوى مسيرة "مناهضة" لوضع قانون يحدد المظهر اللائق الذي يجب أن يظهر به الطلبة داخل الحرم الجامعي! وتخرجون أفراداً كما تخرج الخفافيش من كهوفها لتوزيع البيانات التي تصاغ بعيداً عن ممارسة وواقع العمل الطلابي، ثم تعودون لتلك الكهوف! باختصار أخواني أخواتي أعضاء القائمة: فيدوا الطلبة بشيء، وكونوا دعاة وحدة وساعين لها كما سميتم أنفسكم بذلك، وتعالوا لنتحاور ونتناقش، فهمومنا واحدة في جل القضايا الطلابية والتعليمية، واتركوا عنكم هذه الحركات التي يستطيعها الجميع، حتى الأطفال.

بعد طول انقطاع عن الكتابة، في الحقيقة لا يسعدني أن أعود بكتابة مقال أتناول فيه مواقف هذه القائمة، فقد كانت سلة المهملات ولا زالت مستقر ومستودع بياناتها، مع احترامي لأشخاص كاتبيها وعدم احترامي لما فيها من وجهات نظر سقيمة، وقد كانت سياسة "التطنيش" هي ردة فعلي دائماً، ولكن شخصاً طلب مني أن أكتب شيئاً عن الموضوع ففعلت، والشخص غالي والطلب رخيص.

 

نُشرت بواسطة

alharban

Bahraini guy, working at Al Jazeera Media Netowrkin Doha. Triathlete, 2 IM in pocket. Founder of @weallread.

25 thoughts on “عادت بيانات (الوحدة الطلابية)”

  1. في الحقيقه اخوي احمد اشكر جرئتك في هذي المواقف

    وانا اوافقك على ها الرأي وخصوصا عندما ذكرت ((لماذا لا نراكم تدعمون مجلس الطلبة ليتناول قضايا هي من الأهمية بمكان وتقفون معه صفاً واحداً لإيصال المطالب الطلابية؟ ))

    ويبقى السؤال لماذا ؟؟

    ليبارك الله فيك أخي احمد

    طالبه من جامعة البحرين

  2. وانتظرناك بعد طول غياب..

    كفيت أخي احمد ووفيت وحقيقة لا اجد ما أضيفه على ما قلت..

    وفعلا،، عجيب أمرهم.. هؤلاء القوم وضعوا أمامهم الصد لك ما هو “ديني” وبالأخص “إسلامي” مهما كان المذهب..

  3. جزاك الله خير الجزاء ..

    وبوركت يمناك على هذا الكلام الطيب..

    وفقك الله وسدد على درب الحق خطاك…

  4. انصحك ان تستخدم نظارات طبية او عدسات لاصقة لكي تتأكد من صور المسيرة والتي رفعت بها شعارات واضحة “لا للفصل” والتي شاركت بها قائمة الوحدة الطلابية لكي تتبين انها كانت ضد قانون الفصل بين الجنسين في الجامعة وليس “قانون الحشمة” الذي تروج له انت وازلامك – الصور موجودة وبامكامنك الاطلاع عليها

    اما بالنسبة الى فعالية ملتقى ادارة الاعمال فارجو ان لا تحاول استغفال الجميع واظهار ان القائمة الطلابية التي تنتمى اليها – رغم انه لم تكن عندكم الشجاعة لكي تعترفوا بوجودكم كتنظيم طلابي يتغلغل ويسعى الى فرض سيطرته على جميع الاندية والجمعيات الطلابية ويسعى الى اقصاء الجميع – لم تسعى لكي تفرض واقع الفصل بين الجنسين في الجامعة باساليب ملتوية على طريقة هيئات “الامر بالمنكر والنهي عن المعروف” السعودية والتي باتت هذه الاساليب المفلسة واضحة ومرفوضة من جميع الطلبة

    واستغرب حقيقة الازدواجية التي تتعامل بها وتحديدا حول حديثك عن عضو مجلس الطلبة أيمن الغضبان ففي هذا المقال اصبح الغضبان عزيزا وفاضلا، اما في مقالا سابق كنت تصفه باستهزاء كـ”مناضل طلابي”

    اما حديثك عن اداء القائمة فليست بحاجة الى شهادة من حضرتك فانت كما تعودنا منك لم تنقل الاحداث كما هي، بل حديثك هو حقائق مشوهة ومزورة

    بصراحة كنت اتمنى ان نسمع من جنابكم رأيكم حول المسيرة الاخيرة التي خرجت في الجامعة والتي تبنتها قائمة “الطالب اولا” الوفاقية ضمنيا، مع العلم ان موضوعها وشعاراتها ليست لها اي صلة بالشأن الطلابي، ام هل تصح مقولة زواج المتعة بين التياريين السني والشيعي طلابيا قائما كما هو نيابيا

  5. شكراً للمداخلات الثلاث الأولى.. وشكراً للمداخلة الرابعة

    تعليق بسيط على المداخلة الرابعة:

    بخصوص مسيرة “لا للفصل”، نعم كانت كذلك.. وأيضا كانت مناهضة للحشمة “ولو اني ما احب استخدم هذي الكلمة في هالموضوع”
    واذا تبي أسأل عزيز مطر رئيس المجلس في دورته الثالثة، فقد ألقى كلمة في المسيرة

    بخصوص ملتقى إدارة الأعمال، ما راح أرد عليك، أعضاء اللجنة المنظمة تقريبا 60 طالب وطالبة، روح أسأل أي أحد منهم، أما إذا كلهم مغفلين فهذي مشكلة بعد!

    “رغم انه لم تكن عندكم الشجاعة لكي تعترفوا بوجودكم كتنظيم طلابي يتغلغل ويسعى الى فرض سيطرته..”
    تصدق عاد ما عندنا الشجاعة! بس عندي الشجاعة اني اواجهك بشرط أن نتحاور في الموضوع أمام عدد من الطلبة ليكونوا شهوداً على ما يدور بيننا، أتمنى عندك هالشجاعة أنت بعد

    الازدواجية، وانتقادي للأخ أيمن الغضبان، أيمن الغضبان تغير كثيراً بعد أن مارس العمل الطلابي، وأصبح الحربان الذي كان يقول أيمن عنه بأنه متسلط وقامع للحريات، وبعد أن كان يوزع البيانات تنتقد صراحةً الحربان (مثلكم الحين) أصبح الحربان الآن شخصاً إدارياً ناجحاً، هذا بلسان أيمن (أسأله)، وما قلته عنه في مقالي السابق لم أتراجع عنه، ولا أجده يتعارض مع ما قلته في مقالي الحالي!
    وأيمن نفسه لم يوافقكم على بيانكم الأخير، وعارضكم بشدة.. أيضاً أرجع وأسأله لتتأكد

    أما أداء “الوحدة الطلابية” فشهادتي وشهادتك مجروحة فيها، أسأل الطلبة، أو تابع ردودهم على مقالي في المنتديات.. ربما تعرف أداء قائمتكم الموقرة

    وأخيراً.. بخصوص المسيرة الأخيرة، فقد صرحت في جريدة الوطن بشأنها، ونزل التصريح يوم الجمعة (بعد المسيرة بيوم) ، وهذا كان تصريحي:

    وقال الناشط الطلابي

  6. وانا اكتب ردي مشغل التيلفزيون على قناة الجزيرة وسمعت المذيع يقول ((شر البلية ما يضحك )) يبدو أن مذيع قناة الجزيرة قرأ المقال ..

    كنت ابي احط عنوان للرد (الوحدة الطبالية) لكن تعوذت من إبليس ..

    أحيانا نستخدم مصطلح (العرس الإنتخابي) يا جماعة كل عرس يحتاج فرقة وخل نفرض إن الجماعة (فرقة جربة) .. هل بيسمعونه شي اذا كانت الجربة (مقضوضة) ؟؟؟

    طبعا لا .. إذا جذي يا اخي شوف لك شي غير الجربة .. جرب (المداندو) او (الفجري) ..

    ترى انت بتملل الناس اللي ياين عشان الجربة اذا كنت تنفخ في الجربة المقضوضة .. لكن لو عوضت الناس بشي ثاني حتى لو قعدت اطبل على (الصحون او الصواني) يمكن الناس تستطرب وتقعد تصفق معاك ..

    (الوحدة) لم تتمكن من إيصال أكثر من عضوين واحيانا عضو واحيانا (تطلع من المولد بليا حمص) طوال عمر المجلس لذلك لم تستطع أن تغيير اي شي .. وصارت مجرد (كلام في كلام ) او (هرار في هرار) كما يقولون ..

    لماذا لا نسمع عن هذه القوائم إلا أيام الإنتخابات فقط كما سمعنا عن (ام 44 قايمة او 77 كما يسميها البعض) هل هي مجرد (ظاهرة صوتية مثل شعبان عبدالرحيم) تنتهي بإنتهاء الإنتخابات خصوصا اذا عجزت عن إيصال مرشحيها للمجلس .. لماذا لا نسمع لهم أيام ندور ناس تشتغل في العمل الطلابي سواء في الجمعيات او الاندية او لجان المجلس مع ان الأبواب مفتوحة للجميع ..

    نعم كل شخص وله مهاراته ناس فالحة في الشغل وناس فالحة في التطبيل .. وشي طبيعي الطبال لا يصلح أن يكون حداد أو نجار او ميكانيكي لانه يسهر طول الليل على الطبول والطيران والمروايس لذلك ترى الطبال شخص منبوذ في المجتمع (مع ان الحين صار راتب الطبال اكثر من راتب الوزير) ..

    يبدو إن قائمة (الوحدة) عاجزه عن توحيد صفوفها فكيف ستوحد صفوف الطلبة ..
    القائمة تفتقر إلى ادنى مستويات اللباقة السياسية لذلك ترى بياناتها مجرد سفسطة مصيرها (زبالة بيت الحربان) .. لذلك القائمة صارت تخسر قواعدها ولا تكسب قواعد جديدة ..

    لا أحد يستطيع السباحة عكس التيار ..
    ولا أحد يستطيع النفخ في جربة مقضوضة ..

    إذا عجزنا عن الوسيلة اللي في يدنا خل نشوف لنا وسيلة ثانية عشان نقدر نغيير اما نبقى طول الوقت نحاول السباحة عكس التيار او نقعد ننفخ في الجربة المقضوضة ترى ما بيتغير شي ..

    مع احترامي للقارئ الكريم أعتذر عن ردي الساخر لكن الموضوع ما يحتمل غير هذي النوعية من الردود ..

  7. غريب أمر البعض .. يستمتعون في لي الحقائق وصرف الحقائق والإفتراء دون علم..
    الأخ صاحب التعليق الرابع، لدي عدد من التساؤلات التي أعجز عن إدراكها وحدي … أولاً هل حضرت الملتقى ؟
    هل رأيت الذين كانوا يشرفون على عملية الدخول إلى القاعة ؟
    هل كانوا ينتمون إلى تيار ديني ؟! إنت شفتهم !؟!!
    بعدين تعال، كم فعالية حضرت في ذات القاعة ؟ هل رأيت منذ إفتتاحها فعاليات لم يتم الفصل فيها بين الجنسين ، إن كانت فعاليات منظمة من الجامعة أم غيرها؟
    أم فقط لأن الأخ العزيز أحمد الحربان كان المشرف على تنظيمها ، تم التشكيك في كل العملية التنظيمية ؟
    هل تعرف المنظمين الذين أشرفوا على تنظيم عملية التوقيع ، بس قل لي كم واحد منهم ينتمي إلى التيار الذي ينتمي له أحمد الحربان ؟
    أطلع على تجربة تنظيم الملتقى ، وأسأل أهل الإختصاص عن مدى تأثير الفصل في العملية التنظيمية…
    أخوي بو يوسف ، ترى مثل هذي التعليقات مكانها ويا باقي الأوراق مثل ما قال عبدالله

  8. خخخخخخخخخخخخ

    الله يعطيك العافية أخوي الغااااااااااااااااااااااااااااالي أحمد الحربان…

    صاحب الرد الرابع… ضحكتني والله.. وزيد من ردودك الحلوة…

    خله زيلة الحربان اتزيد.. ويحصله شغله ثانية بدلا من تنظيم ملتقيات انتم مب قدها، خله يفضي زبالته المليانه بمداخلاتك العجيبة…

    وبالتوفيق لأخي الحبيب أحمد ولم يسعى دائما لنشر الخير…

  9. السلام عليكم

    استغرب عند قراءة الردود و استغرب عن كاتب هذا المقال ( الشيخ الآمر بالمعروف و الناهي عن المنكر في جامعتنا الوطنية ) اسمح لي بهذا التعبير لأنك الوحيد من يطالب بالمعروف و ينهي بالمنكر في جامعتنا..

    مقدمة 1
    استغرب من ملفق الحقائق من مزور الحقائق شيخنا الجليل.. أتقول أن المسيرة كانت مناهضة للحشمة.. اسمح لي بالقول باستغلالك للطلبة الموالين لك و الكذب عليهم.. المسيرة كانت بهدف أساسي وهو الرفض لقانون الفصل بين الجنسين القانون المناهض لحريات حقوق الإنسانية.. أسؤلك ألم تقرأ البيان المصدر بهذا الشأن.. أنت إنسان نزور هذه الحقائق.. أنت إنسان لا يمكن الوثوق في أقواله لا يمكن تصديق شيئا واحدا من كلماتك.. أنت من تحاول بتغيير الوقائع للصالحة جماعة الأمر بالمعروف والنهي بالمنكر.. أتمنى أن تقرأ البيان مرة أخرى و تلبس النظارات أو العدسات لمعرفة حقيقة ما في البيان..

    مقدمة 2
    من المقال :
    أخواني أخواتي أعضاء “الوحدة الطلابية”..أين أنتم؟! لماذا لا نراكم تنظمون الفعاليات والأنشطة الطلابية المفيدة؟ لماذا لا نراكم تدعمون مجلس الطلبة ليتناول قضايا هي من الأهمية بمكان وتقفون معه صفاً واحداً لإيصال المطالب الطلابية؟ ألستم بدعاة “الوحدة الطلابية”؟

    فإني أرد عليك بنفس السؤال في قضية واحد فقط.. أين أنت وجماعتك في قضية العلوم التطبيقية ؟؟ أين أنتم عن طلبة الخدم الاجتماعية ؟؟ لماذا لا نرى لكم تواجد و المواقف جريئة؟؟ لماذا أرى مندوبا عن جامعة البحرين يقف و يدافع عنها و كأنها لا تخلوا من المشاكل و كأنها الجامعة الوطنية التي يخرج منها الطلبة سعداء؟؟

    إنني لا أشكك في أهمية وجود ملتقى لإدارة الأعمال و لكن أليس من الأفضل تنظيم ملتقى لطلبة العلوم التطبيقية؟؟ أليس مصير هذا الجيل الكامل من الطلبة أجدر من ملتقى إدارة الأعمال ؟؟أليس هذه قضية مصيرية لجيل كامل من الطلبة..

    لا أستغرب بأن شيخنا أن لا يقف مع طلبة العلوم التطبيقية.. و ذلك عن طريقة عذره و تبريره لجامعة البحرين في حشر الطلبة في هذه الكلية ( مجهولة المصير).. والذي قال ( أن هناك كثير من طلبة الباكليروس في البحرين ).. اسمح لي أن هذا عذر أقبح من ذنب.. إذا أنت كنت تقول هذا لماذا لا تتنحى بشهادتك لأحد طلبة الكلية المتلهفين لهذه الشهادة و تضحي لأجل الطلبة..

    مقدمة 3
    و استغرب أكثر عندما تقول “لماذا لا ندعم مجلس الطلبة”.. هذا المجلس الذي عجز عن كتابة بيان عن طلبة العلوم التطبيقية عن أهم قضية طلابية لهذا العام والتي ستكون أهم قضية في البحرين في القريب.. و اكتفت بكتابة بيان در عن الأعضاء النشطين في هذا القضية.. و احدهم أيمن الغضبان.. هذا المجلس الذي لم يتمكن من صياغة لائحة الداخلية..هذا المجلس الضعيف..

    مقدمة 4
    اقترح على الأخ عبد الله المعراج بالرجوع إلى أوصله البدوية لتعليمنا عن الجلسات الموسيقية والآلات الموسيقية .. لأنك اخبر بهذه المعلومات عن قائمة الوحدة الطلابية..

  10. هههههههههههههه

    بصراحة لم استطع ان اقاوم عدم ردي على عضو مجلس الطلبة المعراج – سواء كنت عضو في هذه الدورة او دورات سابقة لاني لم اعد اذكر ولم يعد يهمني ذلك لأنكم جميعكم سيان الوجوه تختلف والعقليات والعبارات واحدة واذا سألتني من انتم فأقول لك جماعة “كليناهم” وهي نفسها جماعة “عصرناهم” ابان الانتخابات النيابية السابقة

    دعني اوضح نقطة انت ذكرت ان “الوحدة الطلابية” بالكاد استطاعت ان توصل مرشح او اثنين بالكثير الى المجلس ولم تستطيع ان تحقق اي انجاز، في المقابل ماذا حققتم للطالب انتم – جماعة “كليناهم”- وانتم تصلون الى المجلس عن طريق اغلب مرشحيكم في الكليات والاندية والجميعات?

  11. جزاك الله خير اخوي بوهناد….دع القافله تسير والكلاب تنبح :)…عالعموم….عن نفسي انا شخصيا لطالما تلذذت بقراءة وسماع انتقادات الناس الهدامه لانها هي من تزيدني دافعا….والظاهر انت اخوي من نفس الجيل…..ونبقى بشر مهما سوينا راح نلقى من يسد الباب بويهنا….مايترس عين ابن آدم الا التراب…فما بالك بنفس خايسه!!!! الله بهديهم وايانا…..
    سلمت يا سمي ولدي 🙂

  12. سلمت يداك ابا سلطان،،،
    دائماً مقالاتك في الحق صداحه … وللجروج لماسه… وللأعداء غياضة…

    هاذي النوعية من الطلبة ما عندهم هدف في اي عمل طلابي وانهم مثل عمامهم التابعين لهم دوم فاشلين في أي عمل سواء داخل او خارج اسوار الجامعة… ما عندهم الا البيانات ولصراخ وكلا بطولات على لا شيئ.

    انا اقول لهم مع احترامي… بصراحه عليكم بالبيانات لأن الفايدة حق موردي الورق والحبر ولهنود اللي يوزعون البيانات.

    والله العظيم الله يعين امميتي”البحرين” على هالاشكال من عيالها اللي بصراحه اهم “بطالة مقنعه” في الاعمال الطلابية والسياسية.

    اقوووووووووووووووووووووووووووووووووووووول
    مشكور يالي طلبت من الحربان يكتب المقال

    مع خالص احترامي وتقديري لجميع عيال البحرين الأوفياء

  13. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اشكر اخي العزيز احمد الحربان على صبره الجميل اتجاه هذه الاتهامات و الشائعات الموجه ضده (( يعطيك العافية واستمر في الصبر والله يعوضك باذنه الكريم))

    انا احدى الطالبات الاتي عملن في تنظيم الملتقى وكان عملي مباشر مع الاخ احمد ولا شفت منه شي غلط او تصرف انحيازي كان كل هدفه ان يخرج هذا الملتقى بصوره جامعية متحضرة يليق بمستوى الطلاب ويهدف الى توعيتهم العلمية وفعلا تحول هذا الحلم الى حقيقة.

    واقول حق الطلبه والطالبات: ان الواحد لازم يشوف عيبه قبل لا يعيب على الناس
    بمعنى اذا حبيت تنتقد احد تاكد ان العيب مو فيك.

    مع التحية

  14. أخي الاستاذ الفاضل .. أحمد الحربان… مع التحية والسلام…

    النقد الرخيص لا يفسد من الود قضية..

    يشهد الله أنك كفيت ووفيت والله يجازيك كل الخير على صدق نيتك وصفاء روحك..

    الذي أيقنه هو أنك تبذل جل مساعيك لتحقيق مرادك بأفضل و أبهى حلة ابتغاء وجه الله تعالى.. والله يعطيك على قد نيتك..

    بس الحساد والعذال – ويا مكثرهم – لا يقذفون الا الشجر المثمر…

    من وجهة نظري أقول إذا كان حب الكمال جريمة .. فاليشهد التاريخ أنك مجرم..
    -واسمح لي بهذه العبارة-

    أختك في الله.. ذابحهم غروري

  15. في البداية لا يسعني إلا أن اضحك على مقال الشيخ الفاضل أحمد الحربان، و للأسف إني مجبر على استخدام أساليبكم في الحوار و النقاش- إذا كنتم تعرفون هذه المصطلحات-. إذ أنك معروف بإثارتك للفتن و المشاكل بين الطلبة في الميادين الطلابية. فموضوع مسيرة الفصل بين الجنسين التي روجت لها أنت و رفاقك على أنها مسيرة معارضة للحشمة، خير دليل على ذلك.

    أما بالنسبة إلى قائمة الوحدة الطلابية و عن سؤالك عن عدم تنظيم القائمة للفعاليات التي تهم الطلبة و غيرها من الأمور، فالجواب بسيط و يتجزأ في جزءان: الأول : كيف للقائمة أن تنظم الفعاليات إذا كانت هذه الفعاليات حصرا عليك و على جماعتك دون غيرها، كيف لها أن تنظم إذا كنت أنت من يختار فريق العمل، و أكبر دليل على ذلك ملتقى إدارة الأعمال. أما بالنسبة للجزء الثاني: إذ أن قائمة الوحدة الطلابية هي القائمة الوحيدة التي قامت بتنظيم عدد من الفعاليات التي تهم الطلبة المحتاجين المهضومة حقوقهم، كطلبة العلوم التطبيقية و طلبة العلوم الاجتماعية و الدراسات الإنسانية و غيرها من المشاكل التي لم نرك تقول أي عبارة عنها، بل و ما يضحكني أكثر هو تأييدك لهذه المشاكل على أنها حسنة من الحسنات المقدمة من الجامعة لجميع الطلبة، فأين أنت عن هذه المشاكل؟؟ لماذا لا نراك في أول الصفوف التي تصرخ و تنادي كما فعلت في المواقف السابقة التي لا تمس أحتياجات الطلبة أو الأمور التكميلية ؟؟، أين الناشط الطلابي الذي يدافع عن حقوق جميع الطلبة؟؟ أم طلبة العلوم الطبيقية و الدراسات الأجتماعية لا يعنون لك بشيء؟؟

    و قبل أن انهي كلامي لبد أن أشيد على الظهور المفاجئ و الملفت لمرشح كلية الحقوق المبجل، فاني اعتبر هذا انجاز منه، إذ أن هذا هو الظهور الثالث له بعد فوزه بالانتخابات، كان أولها لقاء مفتوح و ثانيها أيضا لقاء مفتوح و هذه ثالثها، إذ أن مرشح كلية الحقوق المبجل كان مختبئا وراء الكواليس دون عمل فقط تصريحات مثيرة للجدل بالنسبة لمرشح عن كلية الحقوق و بالنسبة لطالب بكاليروس مقبل على التخرج، فاني اسأل المرشح المبجل، نائب رئيس مجلس الطلبة أين أنت عن كليتك ؟؟ أين وعودك ؟؟ و ما هي الإنجازات التي قمت بها؟؟.

    واحدة من الأمور التي أضحكتني في رد مرشح كلية الحقوق المبجل، هو مدى معلوماته في الفن الصحراوي، الموسيقى البدوية و كذلك على جهلك بالأمور القانونية. ففي احد تصريحات مرشح الحقوق المبجل بشأن النظام الأساسي لمجلس الطلبة – هذا المجلس الذي عجز عن وضع لائحة داخلية له تنظم عمله -. إذ قال المرشح المبجل انه لا يمكن تعديل النظام الأساسي، و بالطبع كلامات كهذه إذا صدرت من شخص قانوني فالمفترض أنها تدل على ملكات عقله الغني بالموسيقى و الطرب بالأمور القانونية، فكل ما يمكنني فعله هو أن اطلب منك أن ترجع إلى كتب القانون و التصفح فيها قليلا و كذلك قراءة بعض الكتب الخارجية بهذا الشأن، فأنك تجعل مستوى طلبة الحقوق ككل في الحضيض، فمن العيب أن يكون مرشح كلية الحقوق المبجل جاهلا بهذا المعلومات.

  16. شالحاله!!!!!
    يودوا سجاجين بعد وتذابحوا…….شي محزنكلامي موجه لكلا الطرفين

  17. انه من المؤسف بل المخجل ان يكون رئيس مجلس الطلبة السابق أحمد الحربان شيخ جماعة “كليناهم” – كما سماها البعض – فاقدا للمصداقية، وهذا تحديدا فيما يخص المسيرة التي شاركت فيها القائمة والتي كانت حول قانون الفصل بين الجنسين، والذي يحاول ان يزيف الحقائق بانها كانت ضد قانون الحشمة. اذا كنت تكن اي احترام الى لحيتك الطويلة، اتحداك واتحدى اي شخص ان تأتيني بصورة او عبارة تدل على معارضة قانون الحشمة سواء من كلمة الزميلة “أمل فريد” والتي القتها في نهاية المسيرة، او البيان الذي صدر بهذا الخصوص.

    لا اعلم اي رئيس مجلس طلبة كنت اذا كان هذا اسلوبك في تزييف الحقائق والتعاطي معها بمكيالين، لكن ما اعلمه انه اصبحت جميع مقولاتك واعمالك في “مزبلة بيتنا” حسب تعبيرك، وانه لا يمكن الوثوق في اي كلمة تنطق بها.

  18. صلوا على النبي يا جماعة “الوحدة الطلابية”

    بخصوص مسيرة مناهضة “الفصل بين الجنسين”.. قلت في تعليقي.. فعلا كانت عن الفصل بين الجنسين، وأذكر أيضا أن كان فيها عن الحشمة..
    راح أتأكد وأحاول أراجع الصور، وإذا ما كان فيها، فأنا أرجع عن كلامي، وأقدم اعتذراي، وأقول بارك الله فيكم الي طالعين لنا تعارضون الفصل بين الجنسين 🙂
    “والله وقوة عين بعد!”

    بخصوص كل شي آخر، قلت لكم رتبوا نلتقي بالجامعة نتحاور، ترى الحوار زين، والله زين

    انتوا الي بديتو بنشر البيانات المليئة بالافتراءات والي تزرع الضغينة بين الطلبة

    وبعد قراءة بيانكم الأخير، مادري من الي يثير الفتن والمشاكل بين الطلبة ومن الي يزيف الحقائق ؟؟!!

  19. بوسلطان.. الله معاك..

    ودي اكتب كم كلمة فيك… بس خايف ان تكون قليلة بحقك…

    إلي اقدر اقوله لك.. الله معاك.. وما عليك منهم…

    وشكلك سويت ضجه عندهم.. مب عارفين شنهو يساوون.. وخاصتا انك بينت للطلبة حقيقتهم قرب موعد الإنتخابات…

    وما شاء الله موضوعك امحصل تأييد قوي بين اوساط الطلبة.. والدليل ما يكتب بالمنتديات…

    وشكلهم يبون يرقعون بأي شي…. عاد إن شاء الله يحصلون رقع عدله…

    الله يوفقك يا أخي الغاالي

  20. أيها الأبطال المجهولين…

    اين انتم.. الصراحة صارت لكم وحشة ..وإحنا ناطرين الموعد إلي بتثبتون جدارتكم امام الجميع مع اللقاء بالأخ الحربان…

    او بس انتو شطار في كتابت القصص في البلوك من دون الظهور امام الناس… او المواجه..

    يلا خلونا نثبت ان البطل الحربان يطلع غاش الناس وساحرهم بسحره العجيب…

    او انكم خايفين ان يسحر الجمهور بالسحر، مثل ما سحر سيدنا موسى السحرة بنظرة فرعون…

    والله إني اشهد ان الحربان لديه سحر عجيب يسحر به قلوب الناس…

    تبي اتعرف شنهو اسم السحر… اسمه الصدق والصراحة مع الكل..

    وبالتوفيق يا أخي الحربان..

  21. الله يعينك أخي الحبيب أحمد الحربان، قد قرأت كتابك الصريح والواضح وبعض الردود في هذا القسم.

    فقلت في كيان نفسي الله يعينك يا أخي الحبيب.. ليست خشيتا من هؤلاء الذين يرمون في الفراغ..و إنما من كلام الجميل من الأخوة والأخوات…

    كلامهم حق..

    ولكن أخشى عليك من الغرور او من تزكية النفس.. وغيرها.. فإننا بشر والكل معرض لهذا…

    فعليك يا أخي أحمد ان تدعوا الله عز وجل ان يحفظك من الفتن.. وهذا دعائنا لك في ظهر الغيب.. لك ولغيرك…

    ووفقك الله أخي الحبيب والعزيز أحمد الحربان…

    محبكم في الله

  22. السلام عليكم ورحمت الله وبركاته بصراحة ما كنت حابه أني أعطي تعليقي على ذي الموضوع وخاصة و أن الموضوع ما شاء الله كامل والكمال لله تعالى.. بس بعد ما قرأة الردود و التعليقات لبعض أخواني وأخواتي الطالبات والطلبه ما قدرت أن أيود روحي وماكتب. أولاً صاحب الرد الرابع (المجهول):-أخوي أنصحك أن أتم مجهول على طول ولا أتعرف عن روحك لأي أحد لو من كان أكون، لأني و بصراحة “خايفه يعطونك عين” على نقدك البناء ألي أنتقدت به زميلنا أحمد الحربان.ثانياً صاحب الرد التاسع (الأمر المحتوم):- سؤال أصغير!!! أمتى طلع ذي القانون إلي يفرض الفصل بين الجنسين؟؟؟….. ليكون غلطت في كتابتك لتعليقك!؟!… ققلت أنكم معارضين لـ “قانون” بدل ما أتقول أنكم معارضين لـ “العاده المتعارف أبها بين طلبة جامعة البحرين” بالفصلهم بين الجنسين…. أخوي ترا ذي الشي متعارف عليه بين الطلاب من زمان، من أول ما أدخلون السكشن في بداية الكورس لي نهاية الطلبة ينقسمون لي قسمين في السكشن، قسم بنات و القسم الثاني أصبيان…. شكلك مو أمداوم معانه في الجامعة من جذي ما أتعرف حتى عادات طلبتها….أما عن سؤالك لطلبة قائمة ” الوحدة الطلابية” ولزميلنا أحمد ليش ما قاعدين أقدمون أنشطة وفعاليات أتفيد طلاب العلوم التطبيقية و الخدمة الأجتماعية !!! أذا أنت عندك أقتراح أفيد هذي المجموعة من الطلبة ليش ما تقترح عليهم، وترا هذي دعوه مفتوحة لكل من عنده أقتراح أو فكره أتفيد أخوانا في ذي الكليات…. على فكره ترا ألي قاعدين يشتغلون في مجلس الطلبه مو “سوبرمانز” قادرين أسوون المعجزات!!! ترا أهمه طلبه مثلي مثلك الفرق من بينك ومن بينهم أن أهم أحاولون أن أفيدون طلاب الجامعة بأي فعاليه أو نشاط ، مو مثلكم “فالحين في النقد وبس”….. و على فكره ترا أحمد الحربان ما يلبس لا نظارات ولا عدسات ، ما شاء الله عليه نظره 6 على 6 .أما عن أصحاب الرودود الأخرى والي أختاروا أصحابها أن يكونوا (مجهولين):-فمثل ما نصحت زميلكم صاحب الرد الرابع “تموا مجهولين أحسن ولا أتعرفون عن روحكم خير شر”…. وشكلهم ضاقت بهم الحيلة و ما لقوا شي ينتقدونه به فأتهموا زميلنا أحمد بعدم وجود مصداقيه في كلامه و بتزيف الحقائق والوقائع و و و و …. “ما أقدر إلا أن أقول الحمد الله والشكر لك رب العالمين “.أخواني أحصاب قائمة “الوحدة الطلابية” إذا كان صج هدفكم وحدة الطلبه، بدل ما تنتقدون أخوانكم في مجلس الطلبه أشتغلوا معاهم و خل أصير هدفكم واحد أهو إفادة الطالب… ولا أتعذرون بأن أقتراحاتكم بكون مصيرها الأنتقاد من قبل أعضاء المجلس لأن الأفكار الصح والي بينتج منها فائده للطلبه والطالبات بكون مصيرها الترحب من قبل الجميع.عموما اُسفه على ذي الأسلوب ألي أتبعته في الكلام ولكن ما لقيت أسلوب أحسن في التحاور معاكم إلا ذي الأسلوب.الله يعطيك الصحه والعافية أستاذنا الفاضل أحمد على الشغل ألي أتقوم به و محاولتك الدائمة على أفادة طلاب … والله إجازيك كل خير إنشاء الله 🙂 و أختم كلامي بقول قاله الشيخ أحمد المحمود يوم قرا البيان الي وزعته قائمة الوحد الطلابية: (الحمد الله الذي عافانا بما أبتلاه غيرنا …. صج ماعندهم سالفه) .والسلام عليكم

  23. اخي احمد الحربان

    تحياتي لك اخي العزيز وعلى اسلوبك الراقي فالتحاور

    وتحياتي لمواضيعك والتي أرى انها مصدر ضجة واهتمام من الأشخاص الجبناء

    والذيـن يدخلون تحت اسم مـجهوووول

    فلو كانت لديهم الشجاعة لدخلوا باسمائهم ,, فقد كبلوا أنفسهم عناء البحث عن مدونتك ومتابعة ادراجاتك لتضليل الناس , , وتشويه صورتك ,,

    لـكن تأكد أخـي أن آرائك ستصل كما هي حتى وإن حاولوا إغواء القراء بأفكارهم الهدامـة ,,

    تقبل مروري أخي أحـمد الحربان ,, وإن كانت لديهم الشجاعة فسيقبلون مواجهتك والتحاور معك

    وإبقى على رأيك وسأتابع جديدك لأعرف آخر المستجدات على هذه الساحــة

اترك رد